Tuesday, January 6, 2009

اغضب فان الله لم يخلق شعوباً تستكين


أخي اخبرني لمن تغضب...
إذا انتهكت محارمنا...
إذا نسفت معالمنا...
ولم تغضب!!!!
إذا افترست شهامتنا...
إذا ديست كرامتنا...
إذا قامت قيامتنا...
ولم تغضب!!!!
فأخبرني متى تغضب؟؟؟؟!!!!
إذا نهبت مواردنا...
إذا هدمت مساجدنا...
وظل المسجد الأقصى...
وظلت قدسنا تغصب...
ولم تغضب!!!!
فاخبرني متى تغضب؟؟؟؟؟!!!!
رأيت الأرض مذبحة...
ونائمة على ثكلى وصائحةً... وما حركت للمنظر!!!!
فصارحني بلا خجل لأي أمة تنسب؟؟؟؟؟!!!!!

===========================
عارٌ علينا عارٌ علينا

اغضب فإن الله لم يخلق شعوباً تستكين
اغضب فإن الأرض تـُحنى رأسها للغاضبين
اغضب ستلقىَ الأرض بركاناً ويغدو صوتك الدامي نشيد المُتعبين

اغضب
فالأرض تحزن حين ترتجف النسور
ويحتويها الخوف والحزن الدفين
الأرض تحزن حين يسترخى الرجال
مع النهاية .. عاجزين

اغضب
فإن العار يسكـُنـُنا
ويسرق من عيون الناس .. لون الفرح
يقتـُل في جوانحنا الحنين
ارفض زمان العهر
والمجد المدنس تحت أقدام الطغاة المعتدين

اغضب
فإنك إن ركعت اليوم
سوف تظل تركع بعد آلاف السنين
اغضب
فإن الناس حولك نائمون
وكاذبون
وعاهرون
ومنتشون بسكرة العجز المهين

اغضب
إذا صليت .. أو عانقت كعبتك الشريفة .. مثل كُل المؤمنين
اغضب
فإن الله لا يرضى الهوان لأمةٍ
كانت - وربُ الناسِ- خير العالمين
فالله لم يخلق شعوباً تستكين

اغضب
إذا لاحت أمامك
صورة الكهان يبتسمون
والدنيا خرابٌ والمدى وطنٌ حزين
ابصـُق على الشاشات
إن لاحت أمامك صورة المُتـنطعين

اغضب
إذا لملمت وجهك بين أشلاء الشظايا
وانتزعت الحلم كي يبقى على وجه الرجال الصامدين

اغضب
إذا ارتعدت عيونك
والدماء السود تجرى في مآقي الجائعين

إذا لاحت أمامك أمة مقهورة خرجت من التاريخ
باعت كل شئٍ
كل أرضٍ
كل عِرضٍ
كل دين

ولا تترُك رُفاتك جيفةً سوداء كفنها عويل مُودعِـين
اجعل من الجسد النحيل قذيفة ترتج أركان الضلال
ويُـشرق الحق المبين
اغضب
اغضب
اغضب
ولا تُسمع احد

فإنك إن تركت الأرض عارية
يُـضاجعها المقامر .. والمخنث .. والعميل
سترى زمان العُـهر يغتصب الصغار ويـُـفسد الأجيال
جيلا ً.. بعد جيل
وترى النهاية أمة . مغلوبة . مابين ليل البطش . والقهر الطويل

2 comments:

nana said...

متى نغضب؟
متى؟

اشكرك على اضافتي وعلى مرورك

تقبلني صديقة

انا اليوم في الرابية معتصمة وحزينة وغاضبة :(

Crimson^ said...

اهلا بك صديقة دائمة..

وشكرا على مرورك..

سنكون جميعنا في الاعتصام.. حتى تحقيق مطالبنا